Skip to main content
OneTouch

لنبدأ من الأساسيات

لنبدأ من الأساسيات

بعد أن عرفتَ أنك مريض بالسكري، ماذا ستفعل الآن؟

أنتَ لستَ وحدك. ففي عام 2017، قدَّر الاتحاد الدولي لداء السكري أنه من بين كل 11 بالغاً، هناك شخصٌ بالغٌ مصابٌ بنوعٍ ما من أنواع السكري حول العالم، كما تبيّن أنه لم يتم تشخيص المرض إلا لدى حالة من بين كل حالتين.1 جديرٌ بالذكر أن تشخيص الإصابة بالسكري يعد من أولى الخطوات المُهمة للتحكم بمرض السكري ووضعه تحت السيطرة. ربما تكون قد أُصبت بصدمةٍ قاسيةٍ عندما علمتَ أنك مصاب بالسكري. لذلك، فنحن هنا في OneTouch.com لمساعدتك.

ستجد لدينا معلومات عن مرض السكري، مثل أنواعه المختلفة، وعلاماته وأعراضه، وأهمية إدارة الحالة، بما في ذلك مراقبة نسبة السكر في الدم وتناول الأدوية وفقاً لتعليمات الطبيب. كما سنوضح لك أساسيات تناول الطعام الصحي وممارسة الأنشطة البدنية والطرق الأخرى للاعتناء بنفسك التي ستساعدك على تقليل خطر التعرض لمضاعفات السكري. باختصار، سنكون معك خطوةً بخطوة أثناء رحلتك مع مرض السكري.

نعم، حياتك ستتغير في رحلتك للتعايش مع السكري، ولكن عندما تنجح في إدارته والتحكم به، فإنك تُحسِّن صحتك على المدى القصير وتُقلّل من فرص تعرضك للمخاطر الصحية على المدى الطويل: وبذلك ستتمتع بحياةٍ أطول وأكثر صحة حتى وأنت مصاب بالسكري.

لا تتوقع الكمال في كل شيء، فالأمرُ ليس سباقاً أو منافسةً. ما عليك سوى بذل قصارى جهدك الشخصي. قل لنفسك أنك تستحق ذلك وابحث عن الدافع الذي يساعدك دائماً في البقاء على المسار الصحيح.

1 الاتحاد الدولي لداء السكري. أخبار الاتحاد الدولي لداء السكري - اليوم العالمي للسكري 2017. بروكسل، بلجيكا. تمت مطالعة النسخة الإلكترونية في 5 مايو 2018 على الرابط https://www.idf.org/news/94:new‐idf‐figures‐show‐continued‐increase‐in‐diabetes‐across‐the‐globe,‐reiterating‐the‐need‐for‐urgent‐action.html

CO/LFS/0416/0039(1)